تسجيل الدخول

وزير الداخلية يحل بالحسيمة على عجل و الهدوء يعود لضواحي المدينة بعد مواجهات بين الأمن و محتجين

2017-02-06T16:57:46+00:00
2017-02-06T17:02:50+00:00
24 ساعةالرئيسيةوطنية
اشتوكة 246 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
وزير الداخلية يحل بالحسيمة على عجل و الهدوء يعود لضواحي المدينة بعد مواجهات بين الأمن و محتجين

قالت مصادر من مدينة الحسيمة أن وزير الداخلية “محمد حصاد” حل اليوم الإثنين بالمدينة و دعا لاجتماع عاجل مع ممثلي السلطات المحلية وعلى رأسهم عامل الإقليم بعد الأحداث التي عاشتها المنطقة أمس الأحد وعرفت مواجهات بين محتجين غاضبين و عناصر الأمن.

و كانت السلطات المحلية لإقليم الحسيمة قد قالت أمس الأحد أن متظاهرين قاموا برشق قوات الأمن العمومي بالحجارة مما أسفر عن إصابة 27 عنصرا، تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية.

من جهة أخرى تناقل نشطاء من مدينة الحسيمة صور و مقاطع فيديو تظر إصابة عدد من المحتجين بجروح متفاوتة الخطورة نتيجة ما قالوا إنها ضربات تلقوها من عصي رجال الأمن لتفريق التجمعات الإحتجاجية و خاصةً ببلدية “بوكيدارن” إقليم الحسيمة.

و قالت مراسلة من إقليم الحسيمة أن الأوضاع عادت لطبيعتها حيث انسحبت عناصر الأمن من الطرقات و عادت الحياة إلى سيرها العادي بعد يوم من المواجهات و الكر و الفر بين أجهزة الأمن و محتجين غاضبين كانوا يعتزمون تخليد ذكرى رحيل رمز المقاومة الريفية محمد ابن عبد الكريم الخطابي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.