تسجيل الدخول

اشتوكة: النقابات التعليمية تدعو للاحتجاج و إلى تشكيل جبهة للدفاع عن مجانية و جودة التعليم

اشتوكة 2418 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
اشتوكة: النقابات التعليمية تدعو للاحتجاج و إلى تشكيل جبهة للدفاع عن مجانية و جودة  التعليم

 دعت كل من النقابة الوطنية للتعليم Fdtو الجامعة الوطنية للتعليم FNE و النقابة الوطنية للتعليم Cdt شغيلة التعليم و كافة الإطارات السياسية و النقابية و الجمعوية و الحقوقية للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية المزمع تنظيمها يوم الاثنين 26 دجنبر 2016 أمام المديرية الاقليمية للتربية و التكوين باشتوكةأيت باها ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا إلى غاية الواحدة بعد الزوال .

الدعوة جاءت في بيان موحد صدر للنقابات المذكورة إثر اجتماع تنسيقي جمع بينها بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ببيوكرى يوم الخميس 15 دجنبر ، و الذي كان مخصصا لتدارس جملة من المستجدات التي يعرفها قطاع التربية و التكوين. و الذي تم الوقوف فيه حسب البيان على مجموعة من االتراجعات من قبيل الهجوم على أنظمة التقاعد و فصل التكوين عن التوظيف والتشغيل بالعقدة و الإجهاز على الترقية بالشواهد والتضييق على الحريات النقابية و فرض قانون مكبل للإضراب وضرب مجانية التعليم .

النقابات عبرت عن رفضها المطلق للمساس بمجانية التعليم ، و لإملاءات المؤسسات المالية الدولية القاضية بتخلي الدولة عن التزاماتها الاجتماعية ، و خوصصة الخدمات العمومية ، كما طالبت الدولة المغربية بوقف الهجوم على المدرسة العمومية ، و تلبية المطالب العامة و الفئوية ، لنساء و رجال التعليم ، علاوة على تنفيد الإتفاقات المبرمة مع النقابات ( 19 و 26 أبريل …)

التنسق النقابي عبر عن استعداده خوض كافة النضالات المشروعة للدفاع عن المدرسة العمومية ، و تحصين مجانية التعليم . كما قرر فتح باب التنسيق أمام كافة الإطارات النقابية و السياسية و الجمعوية و الحقوقية قصد تشكيل جبهة للدفاع عن مجانية و جودة التعليم حيث دعا لعقد لقاء تواصلي للتقرير في الخطوات النضالية المقبلة يوم الثلاثاء 20 دجنبر 2016 على الساعة السابعة مساء بمقر AMDH بيوكرى

عبد الإله تاكري – اشتوكة24

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.