تسجيل الدخول

اشتوكة: هل بمثل هذه المواقف نسترجع هيبة الإدارة؟

اشتوكة 2418 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
اشتوكة: هل بمثل هذه المواقف نسترجع هيبة الإدارة؟

في موقفين مختلفين يجسدان ازدواجية مسؤولي بعض الإدارات بإقليم اشتوكة أيت باها في إظهار وجهين متناقضين في التعامل مع العموم ،أثار حدثان وقعا منتصف الأسبوع الحالي الكثير من التعليقات انصبت على تقييم تعامل قيادة الصفاء مع من تسوقه الأقدار بين يدي السيد القائد.

وفي معرض تأكيد البعض لتعليقاته ردا على اخرى، قدمت الجهة الأولى صورة قائد المقاطعة في وجه المبتسم وهو يلتقط صورة مع احد أعيان المنطقة أمام أحد مقرات السلطة وروجتها مواقع التواصل الاجتماعي فيما ذهبت الجهة الثانية لتسليط الضوء على مشتكي يعبر عن سخطه جراء تعامل القائد معه في مكتبه اثر شكاية قدمها المعني بالأمر قصد رفع ضرر لحقه بسبب اقدام شخص آخر على بناء درج اسمنتي ملاصق لواجهة منزله بايت وكمار دون الحصول على التراخيص اللازمة مما اجبر ذات المواطن على مراسلة المسؤولين في مستوى أعلى(توصل اشتوكة24 بنسخة منها) قصد التدخل لمحاصرة هذا الورش العشوائي الذي امتنع القائد فيه عن تطبيق القانون و هو ما دفع الضحية الى تأويل الأمور بمنطق “باك صحبي”، متساءلا : هل ستتدخل السلطات الاقليمية لردع امثال هؤولاء المسؤولين الذين ينتظر منهم المواطنون استقبالهم بنفس الوجه الذي تستقبل به الأعيان و كبار الشأن.
فيما دهب عينة اخرى من التساؤولات الى استيعاب السيد القائد لمضمون الخطاب الملكي الاخير حول الادارة ولمراسلات عامل الاقليم في الموضوع.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.