تسجيل الدخول

على غرار طنجة.. الفنيدق ومرتيل والمضيق وتطوان تستجيب للنداء وتُطفئ الأنوار

2015-10-25T07:58:24+00:00
2015-10-25T12:59:19+00:00
الرئيسية
25 أكتوبر 2015آخر تحديث : منذ 5 سنوات
على غرار طنجة.. الفنيدق ومرتيل والمضيق وتطوان تستجيب للنداء وتُطفئ الأنوار

على غرار مدينة طنجة، استجابت أغلبية ساكنة مدن الفنيدق، مرتيل، المضيق وتطوان، للنداء الذي أطلقه عدد من النشطاء من أجل إطفاء الأنوار مساء السبت 24 أكتوبر، احتجاجا على شركة “أمانديس”.

وعلم “بديل”، من مصادر محلية، أن جل أحياء مدينة تطوان قد أطفأت الانوار لمدة ساعتين، كما هو الحال بالنسبة لمدن مرتيل والفنيدق.

أما بالمضيق فقد خرج المئات من المواطنين، في مسيرة شعبية، تزامنا مع إطفائهم للأنوار، حاملين شموعا ومرددين شعارات تُطالب برحيل الشركة الفرنسية “أمانديس”.

وشهدت مدينة طنجة، مسيرات غير مسبوقة واحتجاجات عارمة، مع بإطفاء الأنوار للمرة الثانية خلال أسبوع، كما شهدت تدخلا أمنيا وصف بالعنيف بعد أن استعملت فيه خراطيم المياه والهراوات لتفريق المحتجين الذين تمكنوا من الوصول إلى ساحة الأمم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.