تسجيل الدخول

قضايا البيئة بماسة بين الواقع المؤلم والمستقبل المظلم

2014-02-16T16:42:34+00:00
2014-02-16T19:45:50+00:00
أخبار الاقاليمأخبار الاقليمالرئيسية
16 فبراير 2014آخر تحديث : منذ 7 سنوات
قضايا البيئة بماسة بين الواقع المؤلم والمستقبل المظلم

يتساءل المهتمون بالشأن البيئي والغابوي بماسة والمدار المسقي لشتوكة عن مصير اصناف عدة من الحيوانات والطيور المهددة بالانقراض والتي تشكل رصيد ا تاريخيا وبيئيا وبيولوجيا مهما وغنيا خصوصا اذا ما استحضرنا الاهمية الاقتصادية والسياحية والاجتماعية للمنطقة علما انها تحتضن المحمية الوطنية لسوس ماسة .
وبناء على ملاحظات المهتمين والخبراء وفعاليات المجتمع المدني المحلي والدولي ، فان المنطقة تنتمي للمجال الجغرافي الرطب الذي يعاني اصلا من الهشاشة ، نفس المختصين يؤكدون انها عرفت مند القدم باحتضانها واستقبالها لشتى انواع الطيور المهاجرة
والمهددة بالانقراض ويدقون في نفس الوقت ناقوس الخطر ويحذرون من تناقص وانقراض اعداد وأصناف كثيرة ومنها على سبيل الذكر لا الحصر:
الاوز ، البط ،ابو منجل ( Ibis falcinelle)في الوادي ومنطقة اوغزيفن وتاركا ،كما تعرف المنطقة انقراضا تاما لصنف اليمام (Barbary Dove) ،وصنف الحجل ،وصنف( cormoran) بالإضافة الى انواع اخرى انقرضت او في طور الانقراض .
كما انهم يعزون هذا التناقص او الانقراض الى عدة عوامل تندرج في ثلاث عناوين كبرى :
1- القنص < < المنظم >> والعشوائي .
2- الاستعمال المفرط للمبيدات الكيماوية
3- التدخل البشري في جانبه المتعلق باجتثاث الغابة والرعي الجائر ،
امام هذه الوضعية الغير السليمة والمخلة بالتوازن البيئي والطبيعي ، وأمام الاهمال والتجاهل المقصود ين الذي يمارسه المسؤولون المعنيون بالمحافظة على هذا الكنز الحقيقي ، نتساءل الى متى سيستمر هذا النزيف ألخطير ؟ ومن ولصالح من وباسم من يتم التدمير الممنهج لهذه الثروة التي لا تعوض؟
بقلم : الحسين كربي

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.