أخر تحديث : السبت 2 نوفمبر 2013 - 7:22 مساءً

“سكوب تارودانت”تنشر صور ومقاطع فيديو خليعة تهز المنطقة

بعد مدينة برشيد ومراكش و اكادير و القصر الكبير و غيرها، هاهي الظاهرة تنتقل إلى مدينة تارودانت، حيث ظهرت على موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك ” صفحة تنشر صور وفيديوهات فاضحة حول فتيات في المدينة.
وتحولت هذه الصفحة إلى حديث العام والخاص، بعد نشرها صورة وفيديوهات مخلة وصادمة لتلاميذ وتلميذات يتبادلون القبل وأيضا شباب و شابات بالمدينة، إلى جانب سرد معطيات خاصة بالمعنيين بالأمر.
الغريب في الأمر أن عدد المعجبين بالصفحة فاق أل: 1500 معجب أياما بعد إطلاقها من طرف مجهولين.
ترى هل ستتدخل الجهات الأمنية لفتح تحقيق في الموضوع، كما وقع في مراكش ومدن أخرى، أم أنها ستقف مكتوفة الأيدي، كما فعل أقرانها في مدن مجاورة و التي وقفت موقف المتفرج دون ان تحرك ساكنا مع انها هي المسؤولة المباشرة على حماية الأخلاق العامة؟

أوسمة :