اخر الاخبار : الرسالة التي تكشف اﻻسباب الحقيقية وراء استقالة رئيس جماعة بلفاع من حزب الوردة || أيت عميرة : الكشف عن مخزن لماء الحياة والقنب الهندي || القنيطرة : انهيار شقتين تابعتين لمجموعة الضحى وتضارب في المعلومات حول الحصيلة || مواطنون تحاصرهم سيول واد سوس بأيت ملول || الخلفي ينجو من سيول بين كلميم وتيزنيت || الملك يأمر باتخاذ اجراءات فورية لانقاذ ضحايا الفيضانات || إنزكان: العثور على جثة في طور التحلل || فيديو لكارثة واد كلميم || وباء قتل ثلث سكان أوروبا يظهر من جديد في إفريقيا || أيت عميرة :مخاوف من إختلاط الماء الصالح للشرب بالمياه العادمة+ صور || بن كيران ينجو من موت محقق في سماء وجدة || نشرة إنذارية: أمطارعاصفية قوية ببعض مناطق المملكة من منتصف نهار اليوم إلى غاية… || الرباح يصف المعارضة بـ”الطفيليات السياسية” و يتهمها بتلقي “المنشطات” || خطير: 14 غريقا في تمولاي إقليم كلميم || جماهير الوداد تنظف مدرجات ملعب سانية الرمل || توقيف 3 مغاربة نشروا شريطا يحرض على الإرهاب || فيضانات الجنوب تزهق روح فتاة || فيضانات واد تانسيفت تحدث هلعا || هذه الصورة التي تضعها لالة سلمى على ظهر هاتفها المحمول || ميسي مهاجم يسجل رقما قياسيا جديدا ||

على مدار الساعة

اشتوكة الرياضية

قضايا وآراء

ملفات ساخنة

جشع اصحاب الطاكسيات بمحطة انزكان يعكر على المسافرين متعة العيد + فيديو

جشع اصحاب الطاكسيات بمحطة انزكان يعكر على المسافرين متعة العيد + فيديو

يفرض اصحاب سيارات الاجرة الكبيرة انزكان تسعرة الذهاب والإياب على المسافرين في جميع الاتنجاهات ، و قام أحد الهواة بوضع فيديو في قناة اليوتوب يبين الابتزاز الذي تعرض له من طرف احد سائقي الطاكسيات المتجهة إلى مدينة تافراوت والمحددة تسعرتها في 28 درهما إلا ان جشع السائق واستغلاله لفترة ما قبل العيد  و الظرفية دفعه إلى مطالبة ضعف المبلغ 55 درهما دون أن ينقص منها ولو ( 10 ريال) على حد تعبير السائق واجبار المسافرين على تادية ثمن الرحلة ذهابا وإيابا ، وللإشارة فمحطة “الطاكسيات” بانزكان و معها محطة الحافلات اصبحت تعيش وضعا كارثيا جراء انعدام المراقبة و غياب دور الشرطة في مراقبة مثل هذه التجاوزات التي تستنزف جيوب المواطنين وتحول عيدهم إلى فترات من القلق والتوثر في انتظار وصولهم إلى أحضان عائلاتهم والاستمتاع بفرحة العيد .



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

تعليقات الزوّار 0 No comment so far

أضف تعليقك