اخر الاخبار : توقيف “قناص الدرك” || هذا هو تاريخ اصدار عقوبات الكاف على المغرب || مغربيات يطلبن الزواج من كريستيانو رونالدو || بنكيران وفضيحة أوزين || فيديو:ضابط أمن يشتم مواطنين بكلمات بَذيئة و يسب الملة…! || استدعاء رؤساء المصالح بوزارة “أوزين” للتدقيق في فواتير الصفقات و التحويلات البنكية المتعلقة بإصلاح ملعب الرباط || بلفاع :توزيع الدراجات الهوائية على التلاميذ المنحدرين من أوساط هشة بثانوية النخيل التأهيلية || هروب “معتقل” من كوميسارية سوق الاربعاء || وزارة التربية الوطنية تمنعُ الدروس الخصوصية || هذه آخر مستجدات قضية التحقيق في فضيحة مركب الأمير مولاي عبد الله || صورة اليوم. “قصعة كسكس ريالية ملكية” || سيدي بوسحاب :اصابة فقيه المدرسة العتيقة بجروح خطيرة بعد انقلاب سيارته || جديد قضية السيدة التي “توزع” السيدا : اعتقال 3 أشخاص على علاقة بها من بينهم زوجها || الملك يعزي أسرة المرحوم محمد بسطاوي || هل سينسحب العنصر و وزراء حزبه من الحكومة في حالة إقالة أوزين ؟ || وقفة احتجاجية تضامنية مع ‘‘محمدتباري‘‘ المعتصم وسط مدينة بيوكرى . || بيوكرى : الاصلاح والتوحيد والعدالة والتنمية تنظمان حفل تأبين ” عبد الله بها ” || أكادير: حالة من الذهول والترقب الكبيرين بين موظفي المديرية الجهوية للصحة بأكادير || التصوير بين المسؤولية والأخلاق || اعتقال دركي مزيف بتهم النصب والاحتيال والابتزاز وانتحال صفة ||

على مدار الساعة

اشتوكة الرياضية

قضايا وآراء

ملفات ساخنة

جشع اصحاب الطاكسيات بمحطة انزكان يعكر على المسافرين متعة العيد + فيديو

جشع اصحاب الطاكسيات بمحطة انزكان يعكر على المسافرين متعة العيد + فيديو

يفرض اصحاب سيارات الاجرة الكبيرة انزكان تسعرة الذهاب والإياب على المسافرين في جميع الاتنجاهات ، و قام أحد الهواة بوضع فيديو في قناة اليوتوب يبين الابتزاز الذي تعرض له من طرف احد سائقي الطاكسيات المتجهة إلى مدينة تافراوت والمحددة تسعرتها في 28 درهما إلا ان جشع السائق واستغلاله لفترة ما قبل العيد  و الظرفية دفعه إلى مطالبة ضعف المبلغ 55 درهما دون أن ينقص منها ولو ( 10 ريال) على حد تعبير السائق واجبار المسافرين على تادية ثمن الرحلة ذهابا وإيابا ، وللإشارة فمحطة “الطاكسيات” بانزكان و معها محطة الحافلات اصبحت تعيش وضعا كارثيا جراء انعدام المراقبة و غياب دور الشرطة في مراقبة مثل هذه التجاوزات التي تستنزف جيوب المواطنين وتحول عيدهم إلى فترات من القلق والتوثر في انتظار وصولهم إلى أحضان عائلاتهم والاستمتاع بفرحة العيد .



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

تعليقات الزوّار 0 No comment so far

أضف تعليقك