تسجيل الدخول

توضيحات حول الإجراءات المتعلقة بالرخص الاستثنائية للتنقل داخل اقليم اشتوكة ايت باها والتنقل بين المدن.

2020-04-20T22:19:55+00:00
2020-04-21T09:25:31+00:00
أخبار الاقاليمأخبار الاقليمالرئيسية
اشتوكة 2420 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 7 أشهر
توضيحات حول الإجراءات المتعلقة بالرخص الاستثنائية للتنقل داخل اقليم اشتوكة ايت باها والتنقل بين المدن.

حسب ما بلغ الى علم موقع اشتوكة 24 وبناء على المراسلات الصادرة عن وزارة الداخلية فان كل السائقين مستعملي الطرق يحتاجون الى رخصة استتنائية للتنقل بين المدن تسلمها السلطات المحلية في شخص باشا المدينة او رئيس الدائرة تحت أشراف العمال والولاة سواء كان طالب الرخصة شخصا ذاتيا او شخصا معنويا (personne physique et personne morale).

IMG 20190801 WA0007 - اشتوكة 24

وتبقى رخصة المقدم و الشيخ تحت اشراف القائد صالحة للتنقل داخل النفوذ الترابي للاقليم من اجل العمل، اما اذا كانت الرخصة تنص على التبضع والتطبيب والحاجة المصلحة فان الخروج من النطاق الترابي بين مقر السكنى ومكان التبضع يعتبر مخالفة يعاقب عليها القانون بالسجن والغرامة.

وتبقى الاستثناءات الوزارية السابقة سارية المفعول فيما يخص المركبات المكلفة بنقل المواد الاولية الصرورية و المواد الغذائية والتموينية دون فرض البيروقراطية عليها.

مثلا : سكان عمالة اقليم اشتوكة ايت باها سواء كانوا ذاتيين او معنويين(شركات) او حافلات نقل العمال الزراعيين، فهم مطالبون برخص استثنائية مسلمة من طرف الباشا او رئيس الدائرة اذا كانوا يودون التنقل للعمل خارج الاقليم اما داخل الاقليم فتكفي رخص المقدمين والشيوخ في التنقل بين مقر السكنى ومقر العمل.

اما الأشخاص في حالة مرض فقد منحهم المشرع حرية التنقل من اجل تلقي العلاجات والقيام بالفحوصات الطبية اللازمة مع الزامهم بالتوفر على الوصفة الطبية او التوفر على ملف طبي او موعد طبي.

بالنسبة للموظفين التابعين للدولة تسري عليهم المادة الرابعة من قانون الطوارئ المنشور بالجريدة الرسمية، حيث تكفى الرخص المسلمة من طرف مديري ورؤساء المؤسسات العمومية التي ينتمون اليها تحدد فيها الادارة عنوان سكن الموظف ومقر العمل مهما تباعدت المسافات بين مقر العمل وسكن الموظف (الاف الموظفين يشتغلون بالرباط ويقطنون في الدار البيضاء والقنيطرة وفاس).

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.