تسجيل الدخول

تجديد الثقة في “الحكيم” رئيسا لشبكة تنمية السياحة القروية لعقدة ثانية 2019-2022

اشتوكة 242 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
تجديد الثقة في “الحكيم” رئيسا لشبكة تنمية السياحة القروية لعقدة ثانية 2019-2022

عقدت شبكة تنمية السياحة القروية RDTR) ) جمعها العام السنوي برسم سنة 2018، وذلك يوم الأربعاء 30 أكتوبر 2019 بأكادير، وقد تميزت أشغال هذا الجمع العام بحضور مكثف لمختلف أعضاء الشبكة وكذا الشركاء وممثلين عن المصالح الخارجية التي تعنى بالسياحة وقضايا البيئة والتنمية القروية.
وبعد التأكد من استيفاء النصاب القانوني بادر رئيس الشبكة السيد عبد الحكيم صبري بتقديم عرض حول حصيلة عمل شبكة تنمية السياحة القروية بجهة سوس ماسة خلال فترة الإنتداب التي امتدت من سنة 2016 إلى 2019، حيث وقف في عرضه عند أهم المحطات والإنجازات التي ميزت هذه الفترة حسب المحاور الإستراتيجية التي تشتغل عليها الشبكة من أجل النهوض بالسياحة بالعالم القروي بالجهة، فمثلا على مستوى التسويق والترويج السياحي للجهة أطلقت الشبكة موقعا إلكترونيا جديدا يعنى بالتعريف بالمؤهلات التي تزخر بها المناطق الخلفية للجهة تحت إسم www.maroc-tourisme-rural.com، كما تم إعتماد تطبيق يعنى بالحجز على الأنترنيت للمنخرطين، بل ذهبت الشبكة أبعد من ذلك من خلال تزويد منخرطيها بتقنية الربط بالأنترنيت عبر الأقمار الصناعية. أما محور الجودة والتنمية المستدامة فقد حرصت الشبكة خلال هذه الفترة على دعم منخرطيها من أجل إدماج تقنيات الطاقات المتجددة في المنشئات السياحية القروية، كما أنها ركزت على مواكبة المنخرطين بالشبكة من أجل الحصول على علامة “المفتاح الأخضر” وعلامة “الجودة والبيئة”.
وبعد ذلك تم الشروع في جدول الأعمال الخاص بالجمع العام حيث تمت تلاوة التقريرين الأدبي والمالي لسنة 2018، وكذا تقرير مفتش الحسابات، لتتم بعدها المصادقة بالأغلبية على كلا التقريرين والتنويه بهذه الحصيلة الإيجابية للشبكة. وقد أعقب ذلك إستقالة المجلس الإداري القديم قبل أن يتم إنتخاب المجلس الجديد الذي تم فيه إنتخاب السيد عبد الحكيم صبري رئيسا بعدما جدد فيه الجمع العام ثقته ليقود الشبكة لفترة انتداب ثانية لمدة ثلاثة سنوات.
ولم تفت هذه المناسبة دون فتح نقاش موسع مع المنخرطين والشركاء الذين أكدوا بدورهم على الدور الريادي الذي تقوم به الشبكة من أجل تنمية السياحة ومواكبة المهنيين بالعالم القروي، كما تم التذكير بالمؤهلات التي تزخر بها أقاليم الجهة، وبعض الإشكالات التي تعيق تطوير السياحة بربوعها. وفي الأخير أكد السيد رئيس الشبكة أن رهانات المرحلة تزيد من مسؤولية الشبكة في بدل المزيد من المجهودات من أجل المساهمة في تنزيل إستراتيجية مندمجة ومنسجمة مع الرهانات الجهوية والوطنية لتطوير السياحة عامة والسياحة القروية بجهة سوس ماسة خاصة، وذلك بتنسيق مع مختلف الشركاء والفاعلين وخاصة مجلس الجهة الذي تعول عليه الشبكة كثيرا في بلورة مشاريعها.
وإليكم لائحة أعضاء المجلس الإداري للشبكة في صيغته الجديدة :
الرئيس : السيد عبد الحكيم صبري
نواب الرئيس :
السيد احمد اوصياد
السيد مولاي المهدي لحبيبي
السيد عبد العزيز النعمة
السيد حسن ابو الطيب
الكاتب العام : السيد زايد جعكو
نائب الكاتب العام : السيد إبراهيم الرامي
أمين المال : السيد محمد فروال
نائب أمين المال : السيد حفيظ إدوش
المستشارون :
السيد لحسن ابصوص
السيد ناجي لباعلي
السيد توفيق صبري
السيد ابراهيم افرياض
السيد هشام قدير
السيد رشيد بن زوواع

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.