تسجيل الدخول

دائرة ايت باها: لدغات الأفاعي تواصل حصد الضحايا وفعاليات تدق ناقوس الخطر

اشتوكة 2421 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
دائرة ايت باها: لدغات الأفاعي تواصل حصد الضحايا وفعاليات تدق ناقوس الخطر

نقل شخص في حالة جد حرجة اليوم الأربعاء، نحو المستشفى الجهوي لأكادير ، وذلك إثر إصابته بلدغة أفعى سامة بدوار “إحربلن” إقليم اشتوكة أيت بها.

وحسب مصادر  ، فالضحية كان بمنطقة خلاء ولم ينتبه لأفعى سامة كانت تختبئ بين مجموعة من النباتات حتى لذغته متسببة له في جروح خطيرة على مستوى أحد أرجله، نقل على إثرها للمستشفى الإقليمي لاشتوكة أيت بها قبل أن يتقرر توجيهه نحو المركب الاستشفائي “الحسن الثاني” بمدينة أكادير نظرا لحالته الحرجة لتلقي العلاجات الضرورية.

 

وفي ذات السياق أكدت عدة فعاليات جمعوية بإقليم اشتوكة أيت بها أن المناطق الجبلية المتواجدة بجماعة أيت بها وأيت مزال واداكنظيف وتنالت، وغيرها من الجماعات المشكلة للدائرة الجبلية لأيت بها تشهد انتشارا واسعا للزواحف والحشرات السامة من أفاعي وعقارب خلال فصل الصيف وتهدد حياة ساكنة هذه المناطق، الشيء الذي بات معه دق ناقوس الخطر بضرورة توفير الأمصال المضادة للسموم بالمراكز الصحية للقرب لحماية أرواح المواطنين وإغاثتهم في أسرع وقت في حالة إصابتهم بلسعة أو لدغة لا قدر الله، على حد تعبيرهم.

واستنكر المتحدثون ، ما تعرفه أغلب المراكز الصحية بالمنطقة من غياب الأمصال المضادة للسموم حيث قالوا أن أغلب المصابين يضطرون للتنقل لمسافات طويلة لطلب العلاج، وهو ما يعصف بحياة الكثير من المصابين في الطريق، نتيجة بعد المسافة بينهم وبين هاته المستشفيات المتوفرة على الأمصال والتي تتواجد بأكادير.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.