نقل ابن خليفة قائد إلى مستشفى أكادير بعد قطع يديه ورجليه بشكل وحشي خلال عملية اختطاف على شاكلة أفلام الأكشن.

اشتوكة 24آخر تحديث : الجمعة 26 يوليو 2019 - 10:50 صباحًا
نقل ابن خليفة قائد إلى مستشفى أكادير بعد قطع يديه ورجليه بشكل وحشي خلال عملية اختطاف على شاكلة أفلام الأكشن.

علم من مصادر مطلعة، بأن ابن خليفة قائد نقل عشية يوم أمس الخميس 25 يوليوز 2019، في حالة وصفت ب”الحرجة” إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، بعدما عثر عليه في حالة سيئة مضرجا في دمائه بالشارع العام بمدينة العيون.

وذكرت مصادر اعلامية متطابقة، بأن الضحية العشريني، سبق و أن تعرض للاختطاف من قبل مجهولين انطلاقا من شارع طانطان بمدينة العيون ليلة أول أمس الأربعاء، و أوضحت ذات لمصادر، بأن الضحية تعرض للتعذيب بطريقة وصفت ب”الوحشية”، باستعمال السيوف و السكاكين، الأمر الذي أسفر عن قطع عصب يديه وأرجله، كما أصيب خلال الحادث بجروح متفاوتة الخطورة على مستوى الظهر والوجه.

هذا، ومباشرة بعد العثور على الضحية في الحالة السيئة، تم نقله على عجل إلى مستشفى الحسن بن المهدي في العيون، لكن حالته الخطيرة، دفعت بالطاقم الطبي إلى توجيهه إلى أكادير صوب مستشفى الحسن الثاني، على أمل إرجاع اعضائه إلى حالتها السابقة بالشكل الذي سيمكنه من المشي و الحركة، و إن كان ذلك الأمر مستبعدا حسب مصادر مقربة.

رابط مختصر
2019-07-26
اشتوكة 24