شبيبة “البيجيدي” تبكي بنكيران وتمنع رئيسها من الكلام

اشتوكة 24آخر تحديث : الأربعاء 24 يوليو 2019 - 12:00 مساءً
شبيبة “البيجيدي” تبكي بنكيران وتمنع رئيسها من الكلام

ذرف عبد الإله بنكيران الدموع وهو يرى حجم الحفاوة التي استقبلته بها شبيبة حزبه صباح يومه الأربعاء 24 يوليوز الجاري، بملتقاها الوطني المنظمة بالقنيطرة بين 21 و28 يوليوز.

“بنكيران ووليداتو حتى فرقة ما غلباتو”، “الشعب يريد بنكيران من جديد”، “ها هي ها هي قيادة العدالة والتنمية”… هي شعارات بين أخرى صدحت بها حناجر شبيبة العدالة والتنمية في الوقت الذي صعد فيه بنكيران فوق المنصة، مما دفعه إلى ذرف دموعه.

ليس بنكيران الوحيد الذي أبكته حفاوة استقبال الشبيبة بل ظهر عدد من الحضور وهم يبكون بشدة، من بينهم الكاتب الوطني السابق لذات الشبيبة خالد البوقرعي.

بالمقابل منعت ذات الشبيبة كاتبها الوطني الحالي، محمد أمكراز، من إلقاء الكلمة الافتتاحية، رغم عدة محاولات منه لإسكاتهم إلى درجة أنه فقد أعصابه ورفع صوته في وجههم دون جدوى واضطره إلى تسليم الميكروفون لبنكيران ليشرع في إلقاء كلمته.

رابط مختصر
2019-07-24 2019-07-24
اشتوكة 24