من بوابة أكادير..بوادر صلح تلوح في الأفق بين بنشماش و معارضيه +صور

اشتوكة 24آخر تحديث : السبت 15 يونيو 2019 - 9:26 مساءً
من بوابة أكادير..بوادر صلح تلوح في الأفق بين بنشماش و معارضيه +صور

أمام حضور فاق 2000 شخص،  تحضيرا للمؤتمر الوطني الرابع ،عقدت اللجنة التحضيرية للمؤتمر الرابع لحزب الأصالة و المعاصرة برئاسة عبد اللطيف وهبي  يومه السبت بمدينة أكادير لقاءً تواصلياً جهوياً موسعاً حضره العديد من نواب و منتخبي و أعضاء المجلس الوطني للحزب.

وأورد أوضمين أمام مجموعة من الباميين يمثلون المكتب السياسي والمجلس الوطني واللجنة التحضيرية للمؤتمر الرابع للحزب، بالإضافة إلى المنتخبين بالجهة، أن لقاء أكادير “هو التزام جديد بالمشروع السياسي الذي توافق عليه جميع الباميين منذ التأسيس، وهو ذات المشروع الذي كان نبراسا لهم لتحقيق حضور سياسي لافت في تاريخ المغرب الحديث”.

اللقاء حضره كل من خصوم و أنصار الأمين العام للحزب حكيم بنشماش الذي اعتبر في وقت سابق أن “الدعوة إلى عقد اجتماع ما يسمى اللجنة التحضيرية بأكادير تعتبر خرقا سافرا للقواعد والضوابط التنظيمية للحزب، لاسيما أن موضوع اللجنة التحضيرية مازال معروضا على أنظار اللجنة الوطنية للتحكيم والأخلاقيات بحكم اختصاصاتها”.

وبخصوص الصراعات الحالية التي يعرفها البام، أكد ودمين أن “الرجات والمطبات التنظيمية التي يعيشها الحزب راهنا، والتي تحولت إلى صراعات وصل صداها إلى الرأي العام، لاتعبر بالضرورة عن صحة الجسد الحزبي أو تعكس مستوى الاجتهاد واختلاف وجهات النظر التي لاتفسد للصيرورة الحزبية أي قضية”.

و أمس الجمعة ، رفضت المحكمة الإبتدائية في مدينة أكادير الطعن الذي تقدم به بنشماش ، والقاضي بوقف اللجنة التحضيرية التي يرأسها سمير كودار المطرود، والتي بدأت في عقد اجتماع يومه السبت في أكادير.

ووجهت قيادات بارزة في الحزب صفعة جديدة إلى الأمين العام بإعلانها الانضمام إلى “تيار المستقبل”، الذي يضم أعضاء بارزين في المكتب السياسي، حيث التحقت باللقاء المنظمة الديمقراطية للشغل، بقيادة زعيمها علي لطفي وبعض الأعضاء الآخرين، مما سيزيد من متاعب بنشماش.

وبالرغم من المحاولات التي قام بها بنشماش بالتدخل لدى وزارة الداخلية لمنع تنظيم اللقاء، فإن عدم تفاعلها معه جعل أنصاره قبل خصومه يتأكدون أن نهايته ونزوله من “قيادة الجرار” لم تعد سوى “مسألة وقت فقط “.

و تقول مصادر مطلعة  ، أن بوادر صلح تلوح في الأفق بين الأمين العام و عدد من قيادات الحزب التي أعلنت التمرد في وقت سابق على الأمانة العامة.

رابط مختصر
2019-06-15
اشتوكة 24