رفاق مخاريق بسوس غاضبون من حكومة العثماني

اشتوكة 24آخر تحديث : الجمعة 18 يناير 2019 - 5:42 مساءً
رفاق مخاريق بسوس غاضبون من حكومة العثماني

تفعيلا لقرار المجلس الوطني للاتحاد المغربي للشغل خاضت الطبقة العاملة بقيادة الاتحاد الجهوي لأكادير مساء امس الخميس 17يناير 2019 وقفة احتجاجية أمام مقر UMT باكادير ، احتجاجا على تجاهل الحكومة لمطالب الطبقة العاملة العادلة والمشروعة، وفي مقدمتها الزيادة العامة في الأجور بالقطاع الخاص والوظيفة العمومية وكل المؤسسات العمومية، مع تعميمها على سائر الفئات، والتخفيض الضريبي، والرفع من الحد الأدنى للأجر، وتنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011، وإيجاد حلول منصفة للمشاكل الراهنة ،وضد الهجوم الشرس الذي تنهجه كل من السلطة و الباطرونا على الحق في الانتماء و حق الاضراب و هو أمر يدبر في الخفاء لضرب مكتسبات الطبقة العاملة .

الوقفة حضرها ممثلون عن جميع القطاعات المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل وجهوا رسائل واضحة للمسؤولين محذرين إياهم من مغبة الاستمرار في سياساتهم التحقيرية للعمال و العمل النقابي واستوعدوهم بعودة قريبة و بزخم بشري أكبر عددا و عدة .هذا و في كلمة الحسين بوالبرج الكاتب العام الجهوي للقطاع الفلاحي حيث استرسل بالقول أن الحق في الانتماء النقابي حق انتزعته الطبقة العاملة قبل الاستقلال و به شاركت في معركة التحرير .

كما أكد على ضرورة الاستجابة الفورية لمطالب العمال بالزيادة في الأجور . كما خاطب السلطة بالتزام الحياد الإيجابي و عدم التكالب على العمال و تمتيعهم بالحق النقابي أسوة بباقي عمال العالم . كما أكد الكاتب العام على أن معارك الاتحاد المغربي للشغل باكادير ستطول و ستأخذ منحى تصاعديا ادا لم تتمتع الطبقة العاملة بالكرامة و الحرية و العدالة الاجتماعية و تعود الحقوق لاصحابها .

رابط مختصر
2019-01-18
اشتوكة 24