إجراءات تأديبية في حق طبيبة سابقة باشتوكة بالبيضاء و الاخيرة تعتبرها انتقامية بسبب معتقلي الريف

اشتوكة 24آخر تحديث : الجمعة 2 نوفمبر 2018 - 5:07 مساءً
إجراءات تأديبية في حق طبيبة سابقة باشتوكة بالبيضاء و الاخيرة تعتبرها انتقامية بسبب معتقلي الريف

نشرت الدكتورة نورة بنيحيى طبيبة بالمركز الصحي لافيليت في حسابها على الفيسبوك مراسلة موجهة الى السيدة مندوبة وزارة الصحة بعمالة مقاطعات عين السبع الحي المحمدي تحث اشراف السلم الإداري تطالب منها تمكينها وامدادها بالادوية الحيوية من وسائل والمعدات الضرورية لتغطية محاكمات نشطاء حراك الريف يوم الثلاثاء 5 دجنبر 2018 ( إليكم الوثقة في الصورة أسفله ) .

المراسلة اعتبرتها الطبيبة السابقة بمندوبية الصحة باشتوكة الشرارة التي اطلقت بسببها المندوبة مجموعة من الاستفزازات الادارية و الاستفسارات ختمتها المندوبة بالإحالة على المجلس التاديبي رفقة طبيبة أخرى.

وأرفقت المراسلة المنشورة على حسابها بالتدوينة التالية:

” لا أؤمن بعدالتكم لكن لي إيمان بأن هذا الوطن يستحق التضحية, لا يهمني مجلسكم التأديبي و ما ستخرجون به من قرارات لكن يهمني أن يسجل التاريخ في مساري أنني لم أذخر جهدا لإصلاح هذا القطاع, سواء عندما كنت رئيسة مصلحة باشتوكة ايت باها أو عندما كنت مديرة مستشفى السقاط بالبيضاء و حتى الآن و أنا طبيبة بالمركز الصحي لافيليت, هذه رسالة لوزير الصحة, التي حاولنا إيصالها إليه عندما إستقبلتنا مديرة ديوانه رفقة أحد مستشاريه, لكن الظاهر أنها لم تصله و هو أن المندوبة كانت ترسلنا لتغطية محاكمة نشطاء حراك الريف دون أدوية حيوية أو معدات رغم التعليمات الملكية, معالي الوزير نطلب منكم أن تستحضروا التاريخ النضالي لحزبكم و أن تنصفوا الطبيبة #سلوى_امجركو التي رفعت المندوبية مقترحا بتوقيفها عن العمل لمدة 3 أشهر مع تنقيلها, فقط لأنها فضحت الفساد…”

وتعود تفاصل الحدث الى يوم الثلاثاء 5 دجنبر 2018 عندما اغمي على ناصر الزفزفي المعتقل في سجن عكاشة و زعيم الحراك الشعبي بالريف في جلسة المحاكمة بسبب دخوله في إضراب عن الطعام وتدهور حالته الصحية و “تبين أنه لم ينقل بواسطة سيارة إسعاف بل بسيارة الشرطة، كما أنه على ما يبدو لم يره الطبيب”.

رابط مختصر
2018-11-02
اشتوكة 24