تعثر إطلاق البرنامج الملكي ‘مليون محفظة’ يستنفر الوالي الجديد للتنمية البشرية !

اشتوكة 24آخر تحديث : الثلاثاء 4 سبتمبر 2018 - 10:57 صباحًا
تعثر إطلاق البرنامج الملكي ‘مليون محفظة’ يستنفر الوالي الجديد للتنمية البشرية !

وجد عمال وولاة أنفسهم في ورطة بسبب تعثر إطلاق المبادرة الملكية “مليون محفظة” للموسم الدراسي الجديد 2019-2018، الذي يبدأ الأربعاء المقبل رسميا.

و لم تتوصل التنسيقيات الإقليمية للمبادرة على مستوى العمالات والأقاليم حتى اليوم الاثنين بالمقررات المدرسية اللازمة لملء محافظ التلاميذ المستهدفين، و يتعلق الأمر باختفاء مجموعة من المقررات العادية والمشمولة بالتغيير عشية الدخول المدرسي.

وأفادت مصادر مطلعة، استنفار الوضع محمد دردوري، الوالي المنسق الجديد للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، المعين حديثا خلفا لنديرة كرماعي تورد “الصباح”.

و وجه الدردوري تعليمات لتصحيح الوضع وتسريع عملية التزود بالمقررات، بالتنسيق مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي والناشرين، موضحة أن بعض المقررات المدرسية طرحت في السوق متأخرة دون أخرى، وبكميات تقل عن الحاجيات المبرمجة، خصوصا المقررات الخاصة بالمستوى الأول ابتدائي.

مقررات مدرسية شملها التغيير لمناسبة الدخول المدرسي، اختفت من رفوف المكتبات، إذ لم يتوصل الكتبيون من الناشرين بالنسخ الجديدة، فيما استقبلوا كميات قليلة من المقررات غير المشمولة، مشددة على أن المهنيين الملتزمين مع التنسيقيات الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، الجهة المدبرة لمبادرة مليون محفظة، وجدوا صعوبة في الوفاء بالتزاماتهم في سياق صفقات خاصة بالمبادرة، بعدما تأخر تزودهم من الناشرين بالمقررات المطلوبة.

وأكدت المصادر ملاحقة الكتبيين المنخرطين في المبادرة الملكية (مليون محفظة) بغرامات ثقيلة، في حال عدم وفائهم بالتزاماتهم المتعلقة بتوزيع الكتب والمقررات الدراسية على المستفيدين، تصل إلى 1% من قيمة الصفقة عن كل يوم تأخير، لتبلغ 10% خلال عشرة أيام، منبهة إلى أن هذه الغرامات تصبح نافذة بعد انتهاء آجال التوزيع الممنوحة إليهم من قبل العمالات، بموجب التعاقدات المبرمة مع الداخلية، إذ لا تتجاوز أقصاها 20 يوما بعد الحصول على الأمر بالخدمة “ordre de service” من العمالة.

رابط مختصر
2018-09-04
اشتوكة 24