استعدادات لمسيرة وطنية لدعم الريف والخلفي ينفي وجود قرار المنع

اشتوكة 24آخر تحديث : الجمعة 6 يوليو 2018 - 8:54 مساءً
استعدادات لمسيرة وطنية لدعم الريف والخلفي ينفي وجود قرار المنع

تستعد العشرات من الهيئات الحقوقية والسياسية إلى تنظيم مسيرة وطنية يوم الأحد 8 يونيو الجاري بالدار البيضاء، دعما لمعتقلي حراك الريف المحكومين بسنوات سجن فاقت 300 سنة.

وأعرب بيان الهيئات الداعمة لمسيرة الأحد، عن رفضها لما وصفته بالتشويش الذي يصاحب التحضير لهذه المسيرة، حيث قالت في بيانها “نرض الخلط والتشويش الذي يصاحب التحضير للمسيرة التي نعتبرها مسيرة لكل المغاربة انتصارا لما دعا إليه المعتقلون أنفسهم”.

إلى ذلك، دعا عدد من معتقلي الحراك الريف، إلى إنجاح المسيرة الشعبية، التي ستنظم يوم الأحد المقبل، بالدار البيضاء، لأجل المطالبة بالإفراج عن المعتقلين، والتنديد بالأحكام الصادر في حقهم، مطالبين ب “تجاوز الخلافات التي من شأنها إفشال المسيرة، لأن المعركة الأساسية في هذه الظرفية هي الضغط لأجل إطلاق سراح المعتقلين، وفك الحصار المضروب على الحسيمة”، داعين إلى مسيرة ثانية من أجل معتقلي حراك الريف، في العاصمة الرباط.

ووسط التخوف من تعرض مسيرة الأحد للمنع أو التدخل الأمني، قال مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن الحق في التظاهر مكفول ما دام داخل القانون، مشيرا إلى أنه لا يوجد قرار لمنع مسيرة الأحد

رابط مختصر
2018-07-06
اشتوكة 24